RS16747_IMG_1938

أعمالنا

يُعتبر برنامج الوقف بالإغاثة الإسلامية مصدرَ دخل مستدام، وبعيد المدى، ومستقل، ويُوظّفُ لتمويل أنشطة التدخّل الذي يَحُدّ من الفقر والمسكنة في أرجاء المعمورة.

تمَّ تصميمُ برنامج الوقف لدعم التدخّل على صعيد كل القطاعات الرئيسية للاحتياجات الإنسانية، مما يعني بأننا قادرون على الاستجابة للطوارئ، وكذلك دعم المستضعفين في أعقاب الأزمات، وذلك بمشاريع إعادة التأهيل وإعادة الإعمار. ويستخدم الريع الناتج من استثمار أصول الوقف في تمويل المشاريع التي تبرز الحاجة إليها في حالات الطوارئ ومجالات التنمية.

المساهمة في أهداف الألفية التنموية

تُدير الإغاثة الإسلامية مشاريع وقفية في ثمانية قطاعات مختلفة، وهي التعليم، والإغاثة العاجلة، والإعداد للكوارث، والصحة، والمعيشة المستدامة، ورعاية الأيتام والأطفال، والأضاحي، والوقف العام، والمياه والمرافق الصحية.
وتعكس هذه القطاعات الأهداف الاستراتيجية للإغاثة الإسلامية، وتفانينا في المساهمة في تحقيق الأهداف التنموية للألفية، فقسم الوقف ينفذ مشروعاً واحداً في كل مجال من هذه المجالات كل عام.

تبرع الآن